صلاة التراويح لا حد ولا عدد

صلاة التراويح لا حد ولا عدد

سـ : هل في صلاة التراويح عدد ركعات محددة يجب الإلتزام بها؟ وما مفهوم الحديث الذي في صحيح البخاري 1147 «ﻣﺎ ﻛﺎﻥ ﺭﺳﻮﻝ اﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻳﺰﻳﺪ ﻓﻲ ﺭﻣﻀﺎﻥ ﻭﻻ ﻓﻲ ﻏﻴﺮﻩ ﻋﻠﻰ ﺇﺣﺪﻯ ﻋﺸﺮﺓ ﺭﻛﻌﺔ.؟
جـ : ليس في صلاة التراويح عدد ركعات محددة والحديث الذي ذكرت رواه أمنا عائشة رضي الله عنها وقال العلماء أن عائشة حدثت ما شهدت النبي يفعل في بيتها فقط وإلا فإن النبي صلى الله عليه كان يزيد على إحدى عشرة ركعة في بيوت أزواجه لما في صحيح البخاري رقم 473 : ﺻﻼﺓ اﻟﻠﻴﻞ ﻣﺜﻨﻰ ﻣﺜﻨﻰ، ﻓﺈﺫا ﺧﺸﻴﺖ اﻟﺼﺒﺢ ﻓﺄﻭﺗﺮ ﺑﻮاﺣﺪﺓ، ﺗﻮﺗﺮ ﻟﻚ ﻣﺎ ﻗﺪ ﺻﻠﻴﺖ.
وفي البخاري رقم 698 ﻋﻦ اﺑﻦ ﻋﺒﺎﺱ ﺭﺿﻲ اﻟﻠﻪ ﻋﻨﻬﻤﺎ، ﻗﺎﻝ: ﻧﻤﺖ ﻋﻨﺪ ﻣﻴﻤﻮﻧﺔ ﻭاﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻋﻨﺪﻫﺎ ﺗﻠﻚ اﻟﻠﻴﻠﺔ «ﻓﺘﻮﺿﺄ، ﺛﻢ ﻗﺎﻡ ﻳﺼﻠﻲ، ﻓﻘﻤﺖ ﻋﻠﻰ ﻳﺴﺎﺭﻩ، ﻓﺄﺧﺬﻧﻲ، ﻓﺠﻌﻠﻨﻲ ﻋﻦ ﻳﻤﻴﻨﻪ، ﻓﺼﻠﻰ ﺛﻼﺙ ﻋﺸﺮﺓ ﺭﻛﻌﺔ
وفي البخاري رقم 1170  ﻋﻦ ﻋﺎﺋﺸﺔ ﺭﺿﻲ اﻟﻠﻪ ﻋﻨﻬﺎ، ﻗﺎﻟﺖ: «ﻛﺎﻥ ﺭﺳﻮﻝ اﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻳﺼﻠﻲ ﺑﺎﻟﻠﻴﻞ ﺛﻼﺙ ﻋﺸﺮﺓ ﺭﻛﻌﺔ، ﺛﻢ ﻳﺼﻠﻲ ﺇﺫا ﺳﻤﻊ اﻟﻨﺪاء ﺑﺎﻟﺼﺒﺢ ﺭﻛﻌﺘﻴﻦ ﺧﻔﻴﻔﺘﻴﻦ
وفي سنن الترمذي ج 2 ص 162 : أن الصحابة كانوا ﻳﺼﻠون ﺇﺣﺪﻯ ﻭﺃﺭﺑﻌﻴﻦ ﺭﻛﻌﺔ ﻣﻊ اﻟﻮﺗﺮ، ﻭﻫﻮ ﻗﻮﻝ ﺃﻫﻞ اﻟﻤﺪﻳﻨﺔ، ﻭاﻟﻌﻤﻞ ﻋﻠﻰ ﻫﺬا ﻋﻨﺪﻫﻢ ﺑﺎﻟﻤﺪﻳﻨﺔ. ﻭﺃﻛﺜﺮ ﺃﻫﻞ اﻟﻌﻠﻢ ﻋﻠﻰ ﻣﺎ ﺭﻭﻱ ﻋﻦ ﻋﻤﺮ، ﻭﻋﻠﻲ، ﻭﻏﻴﺮﻫﻤﺎ ﻣﻦ ﺃﺻﺤﺎﺏ اﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻋﺸﺮﻳﻦ ﺭﻛﻌﺔ، ﻭﻫﻮ ﻗﻮﻝ اﻟﺜﻮﺭﻱ، ﻭاﺑﻦ اﻟﻤﺒﺎﺭﻙ، ﻭاﻟﺸﺎﻓﻌﻲ. ﻭﻗﺎﻝ اﻟﺸﺎﻓﻌﻲ: ﻭﻫﻜﺬا ﺃﺩﺭﻛﺖ ﺑﺒﻠﺪﻧﺎ ﺑﻤﻜﺔ ﻳﺼﻠﻮﻥ ﻋﺸﺮﻳﻦ ﺭﻛﻌﺔ.

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.